تصالح مع الله
X
GO
 
 

لماذا لا نرى الله؟

 
  • 1

    الخطية فصلت بين الإنسان وخالقه


    الله يحبك ويريدك أن تعرفه، لكن الخطية فصلت بينك وبينه لأنه قدوس.
    ففي عيني الله الطاهرة لم يصل أي إنسان إلى درجة القداسة المطلوبة بسبب الخطية:
    - إذ الجميع أخطأوا وأعوزهم مجد الله – رومية ٣: ٢٣.
    - الجميع زاغوا وفسدوا معاً. ليس من يعمل صلاحاً ليس ولا واحد – رومية ٣: ١٢.

لماذا نموت؟

 
  • 2

    نتيجة الخطية هي الموت


    الخطية لها ثمار ونهايتها الموت. وعدل الله يتطلب أن كل دَين يجب أن يوفى. كما حذر الله أجدادنا آدم وحواء قبل أن يعصياه بأن الخطية نتيجتها الموت:
    - أجرة الخطية هي موت، وأما هبة الله فهي حياة أبدية بالمسيح يسوع ربنا – رومية ٦: ٢٣.
    - ثم الشهوة إذا حبلت تلِد خطية، والخطية إذا كملت تنتج موتاً – يعقوب ١: ١٥.

هل من مستقبل أفضل؟

 
  • 3

    المسيح هو الطريق الوحيد للخلاص


    إن الله الخالق عادل ولكنه أيضاً رحوم ويحبنا جميعاً، لذلك جاء المسيح إلى العالم لكي يفدينا ويصالحنا مع الآب بموته البديل عنا. فحمل المسيح الأزلي الكلي الوجود خطية كل إنسان لكي يعطينا فرصة للعودة والتصالح مع الله:
    - ولكن الله بيَّن محبتهُ لنا لأنه ونحن بعدُ خُطاة مات المسيح لأجلنا – رومية ٥: ٨.
    - السارق لا يأْتي إلَّا ليسرق ويذبح ويُهلِك. وأمَّا أنا فقد أتيت لتكون لهم حياة وليكون لهم أفضل. أنا هو الراعي الصالح. والراعي الصالح يبذل نفسهُ عن الخراف – يوحنا ١٠: ١٠-١١.

ما هو المطلوب مني؟

 
  • 4

    تعال إلى المسيح


    عليك أن تدرك أن المسيح وحده هو الطريق إلى الله لأنه وحده تجسد واستطاع أن يتغلب على الموت بقيامته من الأموات. وهو يدعوك لكي تأتي إليه لأنه ليس بأحد غيره الخلاص. فالخيار لك ويجب أن تختار:
    - أنا هو الطريق والحق والحياة. ليس أحدٌ يأتي إلى الآب إلا بي - يوحنا ١٤: ٦.
    - تعالوا إلَيَّ يا جميع المُتعَبين والثّقيلِي الأحمال، وأنا اُريحُكم - متى ١١: ٢٨.

هل تريد أن تختبر الخلاص من الخطية وثقلها؟
هل تريد أن تحيا حياة أفضل على الأرض وحياة أبدية مع الله؟
أطلب من الرب أن يخلصك من خطيتك وأقبل المسيح كبديل عنك في حمل خطيتك.
صلّي معنا هذه الصلاة:

 

يا رب يسوع، أنا أعلم وأعترف بأنني خاطئ، وبأني بحاجة لغفرانك.
أنا أؤمن أنك مت عني على الصليب لكي تدفع ثمن خطياي، وقمت من الأموات لكي تمنحني الحياة الأبدية.
أنا أعلم أنك الطريق الوحيد إلى الله، لذلك سوف أتوقف عن العناد والعصيان وأبدأ حياتي معك من الآن، وسوف أحيا معك ولأجلك مدى حياتي. سامحني واغفر لي خطاياي يا رب وغير حياتي وعلمني كيف أعرفك أكثر.

باسم الرب يسوع. آمين.